أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات أنمي باور، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .






الحلقة الثانية عشر من أنمي المستحيل

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته الحلقة الثانية عشر من أنمي المستحيل بعنوان المصير الجزء الخامس و الأخير أحد ..



24-05-2013 02:16 مساء
tunisiano111
مؤسس المنتدى
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 14-04-2013
رقم العضوية : 3
المشاركات : 541
الدولة : تونس
الجنس : ذكر
تاريخ الميلاد : 30-3-1996
الدعوات : 12
يتابعهم : 0
يتابعونه : 0
قوة السمعة : 522
موقعي : زيارة موقعي
 offline 
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

 
الحلقة الثانية عشر من أنمي المستحيل بعنوان المصير الجزء الخامس و الأخير

 
أحداث الحلقة السابقة:
 
أتعلم أن فعلتك تلك ستتسبب لك في مشاكل كثيرة....أيضا هذه المرة الثانية التي يتكرر فيها مثل هذا الأمر....لا يا بني
إنها المرة الثالثة منذ تأسيس منظمتنا....لقد تم إخفاء تلك الحالة لأن العواقب لم تكن كما يجب أن تكون.و كانت أكبر 
كارثة في تاريخ منظمتنا....ماذا تريدين يا......جولييت....حسنا يا هيرو,كما تعلم فإن أختي عادت قبل ساعات إلينا 
و تم إنقاذها من يدي الخاطف و هي تريد رؤية والدينا,لقد جعلتها تنام بصعوبة كبرى....و لكنني أعرف أنه في مثل 
هذه المنظمات من يكشف السر يتم قـ....لا أستطيع أن أقول تلك الكلمة الشنيعة.يلتفت هيرو إليها و يتقدم نحوها 
و يقول لها:إطمئني لن يحدث شئ لي....جولييت,سأعود مرة ثانية لا تقلقي علي فالآن أصبح عندي سبب مهم من 
أجل التعلق بالحياة فأنا....أتاشيوا سكيداوو جولييت"فأنا أحبك يا جولييت".....يوجد شئ مهم يجب أن يعلمه الجميع 
و يتخذوا قرارهم بأنفسهم.
 
بدأنا:
 
داخل غرفة الإجتماعات العامة في المنظمة ترتفع الوشوشات و تكهنات حول ما سيقوله هيرو و يقطع ذلك الضجيج
دخول السيد تشيبا و معه هيرو فيتقدم هيرو إلى المنصة و لكنه يتوقف عن الضعود فوقها و يعود أدراجه و يقف في 
منتصف الأشخاص و يقول لهم:كما تعلمون فمنظمتنا اليوم تشهد مشكلة و أمرا مهما للغاية و هذا الأمر متعلق بي
أنا الرقم صفر و المدعو هيرو.لذلك من أجل أن لا يوجد تفريق بين أعضاء المنظمة بسببي أنا يجب علي أن أقوم 
بتوضيح هذه الأمور و سأدع لكم هذا القرار.كما تعلمون تمت في المدة الأخيرة عملية بعنوان إختطاف حافلة المدرسة
و منذ تلك المهمة تداخلت الأمور و حدثت أشياء كثيرة أهمها و هو الذي يهمنا أنني أصبت و بسبب ذلك أثناء عملية
الإنقاذ و بسبب حلتي الخطيرة تم نقلي مباشرة إلى المنظمة و لكن تم أيضا نقل تلميذة تدرس معي في الفصل إلى
المنظمة بسبب السرعة التي تمت بها عملية الإنقاذ.و هنا تكمن المشكلة فسر منظمتنا و عملنا الذي نقوم به في
الخفاء قد أصبح مهددا بالكشف لذلك يجب تقرير مصير هذه الفتاة.بما أن الأمر متعلق بي أنا في المقام الأول و أنا
المسؤول عن هذا الخطأ فإنني قررت عدم قتلها بسبب إكتشافها منظمتنا من دون قصد و لكن يبقى الأهم هو مصيري
أنا و هو هل قراري هذا صائب و أستحق مواصلة العيش أو أنه خاطئ و يجب محاسبتي و إنهاء أمري.لكن أولا أريد
أن أقول لكم ماهي الأسباب التي منعتني من قتلها قبل أن تقرروا مصيري كما ترون أنا في وسطكم الآن لذلك أضع 
أمري بين أيديكم:أولا هذه الفتاة إكتشفت أمرنا من دون قصد و إنما إكتشفته بسبب خطأ تم في المهمة و أنا أعتبر 
نفسي الملام الوحيد في هذا الأمر لأني المسؤول عن تلك المهمة.ثانيا منظمتنا وجدت من أجل حماية و إنقاذ أرواح
الآخرين و ليس من أجل سلبها صحيح أن عملنا يجب أن يكون سريا تماما و لكن إذا حدثت مثل هذه الأخطاء 
بسببنا نحن أعضاء المنظمة لا يجب أن نحاسب المتضررين و إنما نحاسب أنفسنا.أنا هنا معكم و بينكم و كل واحد
منكم معه مسدس لذلك أي شخص يرى أنني لا أستحق أخوتكم و إنتمائي إلى هذه العائلة فاليسحبه و يطلق النار
علي.و من ثم يغمض هيرو عينيه و يرفع يديه فيسمع أصوات سحب المسدسات و عملية شحنها و تنطلق رصاصات
متتالية و تتعالى الصيحات فتصل إلى مسامع جولييت فتفتح الباب و تنطلق مسرعة باحثة عن مصدر هذا الصوت
المؤلم و الدموع تملأ عينيها و تنهمر على وجنتيها.و إذ بها تهتدي إلى مصدر الصوت فتقف أمام الباب و يداها 
ترتعشان فتضع يدها اليمنى على مقبض الباب لكنها من شدة الصدمة تقع على الأرض و لا تقدر على فتح الباب.
فينطلق صوت مألوف لأذنيها يقول لها:يمكنك الدخول يا جولييت.
و يفتح لها الباب و إذا به هيرو سالما معافا فيوقف جولييت و يقول لها:إطمئني فكل شئ على ما يرام.
جولييت:و لكن مالذي سمعته قبل قـ..؟كيف؟أنت حي؟ماذا حدث؟لماذا؟
هيرو:إهدئي يا جولييت لم يحدث أي شئ لقد تم حل المشكلة و ما سمعته هو رصاص أطلق في الهواء و هذه طريقتنا
في التعبير على الثقة و الصفح و الموافقة الجماعية.
جولييت:إذا ماذا سيحدث لك؟
هيرو:لقد حلت المشكلة تستطيعين العودة إلى والديك و أنا سأكون بخير.
و من ثم يعيد هيرو جولييت إلى الغرفة من أجل أن ترتاح فتستلقي على الفراش و يأخذها النوم بسرعة فيخرج هيرو
و إذا بديو يجري نحو هيرو و يقول له:أيها الملعون كيف إستطعت إقناع الزعيم بإبقائها حية هيا إحكي لي ما جرى
بالحرف.
هيرو:بعد أن أفقت و وجدتها هي تحدثنا معا و قلت لها أنني أعمل في هذه المنظمة و سردت لها القوانين و قلت لها
أنني سأتحمل العواقب إلا أنها قالت لي أنها ستسلم نفسها من أجل تقتل من قبل أعضاء المنظمة و لكنها طلبت مني
كوصية لها بأن أنقذ أختها الصغيرة و هي تلك الطفلة ذات الخمس سنوات التي أنقذناها من لندن و ذلك الرجل الذي
حاول أن يضربها في المدرسة كان الوسيط بينها و بين الخاطف و كان شرط إعادتها لأهلها هو أن يقوم والدها
بتسليم قرص صلب يحتوي على جميع أسرار منتجات شركته في مجال الهواتف الذكية و يكون ذلك بوساطة
جولييت و لكن بعد تدخلي تغيرت الأمور و سلمتني الأمور و قمت أنا بالحديث مع الخاطفين و تغيير الوسيط حتى
يكون أنا.و من ثم سحبت من عندي مسدسي و وضعته على رأسها و قالت لي و وجهها محمر للغاية:هيرو,لقد
أحببتك منذ النظرة الأولى لذلك لا أستطيع أن أتحمل الضرر بك بسببي سأقتل نفسي و يعود كل على ما يرام ولكني
قلت إعترفت لها أنا بدوري بحبي لها فمن شدة الصدمة أوقعت المسدس.و الباقي مثل ما تعرفه.
ديو:أوووووه,قصة حب تحت جماح الخطر يال الرومنسية,و لكن كيف أقنعت الرئيس؟
هيرو:إخرس أم أنك تريدني أن أخبر ساكورا بسرك الصغير؟
ديو:لا لا أنا أمزح معك فقط أيضا هي تعلم بمشاعري نحوها.هيا أخبرني كيف أقنعت والدك؟
هيرو:لقد كان الأمر صعبا قليلا و لكنه سهل بالنسبة لي فكما تعلم هو أيضا مر بنفس التجربة عندما وقع في حب 
والدتي و إكتشفت سر إنظمامه للمنظمة و تم تسيير أموره قلت له تلك التجربة و أيضا قلت له إذا كنت مظطرا لقتل
شخص فأقتلني أنا لأنني المسؤول كما أنها لا دخل لها و لا يوجد لها أي دخل في هذا الأمر و هو ليس خطأها من 
أجل تعاقب عليه و من ثم أقنعته بأن والدها هو صديقه الذي يتعامل معه في منظمتنا من أجل توفير الهواتف الخاصة
بالأعضاء و أجهزة التواصل و الذي يعلم بأمرنا.فأجابني أنه من البداية كان سيأمر بالعفو عنها و لأن لا دخل لها
في كشف منظمتنا و أعلمني بأنه يجب علي إقناع أعضاء المنظمة الآخرين بضرورة العفو عنها و لكنه كان يعلم أننا
نحب بعضنا البعض و ذلك بسبب كاميرات المراقبة داخل غرفتي التي دار فيها الحديث بيننا.
ديو:يا لك من خبيث يا هيرو,أنت و والدك متشابهان حتى في كشف الأسرار بسبب الحب ههههههههههه.
 
يذهب هيرو إلى غرفة جولييت و يوقظها من أجل أن يقلها إلى بيتها مع أختها لكنه قبل ذلك أخذها معه إلى غرفة 
طبية و قال لها:بما أنك تعلمين بسرنا فأنا أريد منك أن تكوني واحدة منا و لكن فقط بالكلام ليس بالفعل.
جولييت:أنا موافقة على ذلك.
هيرو:حسنا سنقوم بوضع رقاقة داخل جسمك موصولة بقلبك و بها جهاز تحديد المواقع و هي موجودة فينا كلنا نحن
أعضاء المنظمة و ذلك من أجل الحفاظ على سلامتك أيضا سيتم تسليمك ملابسك التي أخذناها من منزلك و زودناها
بمضادات للرصاص و أيضا هذا الهاتف سيوصلك مباشرة بنا في حال أي خطورة تهدد حياتك و سيكون لديك حراس
في الخفاء من أجل سلامتك بسبب معرفتك لسرنا.
جولييت:لماذا كل هذا؟
هيرو:إن منظمتنا لها العديد ن الحاقدين لذلك فإن كل من حولنا في خطر لهذا لا نريد أن يفظح سرنا.
جولييت:هل يمكن أن تحدثني أكثر عنكم؟
هيرو:في يوم آخر و لكن ليس اليوم.
 
يتم تركيب الرقاقة في جسم جولييت و يتم ما قاله لها و من ثم يعلمون هيرو بأن سياراته البوغاتي فيرون التي 
إشتراها قد وصلت فيستقلها مع جولييت و أختها المعصوبة العينين و يقلهم إلى مننزلها.عند وصولهم إستقبل
الوالدين إبنتهم الصغيرة بالأحضان و الدموع التي إنهمرت من شدة الفرح و من ثم تقدم والد جولييت نحو هيرو
و قال له:شكرا لك يا بني لن أنسى معروفك هذا أبدا و من ثم يهمس في أذنه:ماذا سيحدث بأمر جولييت؟
هيرو:إطمئن يا سيدي فإبنتك جولييت تحت حماية المنظمة 24/24 إنها محمية من قبل فريق حمايتي الخاص لقد
أقنعت والدي بعدم التصرف معها و هو كان يفكر بنفس تفكيري.
والد جولييت:أنت حقا شخص رائع و قد صدق من سماك المستحيل لأنه من المستحيل و جود شخص رائع مثلك
في هذا العالم بأسره
جولييت:بماذا تهمسون عندكم,هيا تفضل معنا يا هيرو لا تقفوا على الباب.
هيرو:لا لا داعي لذلك سأذهب الآن.
جولييت:حسنا إذا سآتي معك من أجل أن أستعير كراسات الدراسة من أجل نقل الدروس التي فاتتني.
هيرو:ح-حسنا,أنا أنتضرك أو إبقي هنا سآتي بهم لـ...
والد جولييت:يمكنك الخروج معها,إنها متعلقة بك للغاية  و تحبك كثيرا لذلك تريد أن تكون معك لأنها تحس بالأمان
عندما تكون معها و تريد أيضا التعرف عليك أكثر و أكثر.إبنتي تحبك يا هيرو و أنت تحبها لذلك أطلب منك أن تحميها
هل يمكنك ذلك؟
هيرو:إطمئن يا سيدي سأضحي بحياتي من أجل سلامتها.
 
إلى هنا إنتهت حلقتنا الثانية عشر و هي الجزء الخامس و الأخير من سلسلة المصير و بها إكتشفنا العديد من الأحداث
الغامضة و الأسرار التي كنا نريد معرفتها عن أبطالنا كما أن الغموض بدأ في التلاشي شيئا فشيئا 
إنتهى


في أمان الله
 



المواضيع المتشابهه
عنوان الموضوع الكاتب الردود الزوار آخر رد
الحلقة الثانية من مسلسل Game Of Thrones الموسم السابع tunisiano111
0 1018 tunisiano111
تحميل الحلقة الثانية من مسلسل ناعورة الهواء 2 ياقوته
1 1550 ياقوته
تحميل الحلقة الثانية من مسلسل نسيبتي العزيزة 5 ياقوته
1 2178 ياقوته
تحميل الحلقة الثانية من مسلسل أولاد مفيدة ياقوته
1 1949 ياقوته
تحميل الحلقة الثانية من مسلسل ليلة الشك ياقوته
1 1432 ياقوته

الكلمات الدلالية
لا يوجد كلمات دلالية ..


 








الساعة الآن 03:47 مساء